دائرة المعارف الحسينية

اية الله الدكتور الشيخ صادق الكرباسي
 
اشراف العلامة الحجة السيد محسن الخاتمي
 
للعلامة الحجة السيد محمد كاظم القزويني

 لا يمثل السيد المرجع "مدظله" في الآراء والمواقف إلاّ مكاتب المرجعية المعروفة في مختلف أقطار العالم و هكذا قناة "المرجعية" الفضائية العالمية.

إن مبدأ اللاعنف في فكر السيد الإمام محمد الحسيني الشيرازي - قدس سره- يأخذ منحى التطبيق الواقعي، وهو يعتمد في ذلك على الرؤية الإسلامية الواضحة حيث يقول: السلام هو الأصل، والعنف خلاف الأصل، وعلى الذين يريدون تطبيق الإسلام أن يتحلّوا بملكة السلام واللاعنف، وهو غاية ووسيلة فهو يوقض كافة أنواع العنف وينطلق من التاريخ والسيرة والتجربة والنصوص الشرعية لتثبيت هذا المبدأ ويرى أن الرسول الأكرم صلى الله عليه وآله والأئمة عليهم السلام هم القدوة الحسنة في ذلك المبدأ ويرى أن الإسلام شعاره السلام والإسلام دين السلام (يا أيها الذين آمنوا أدخلوا في السلم كافّة

المجتمع المهدوي وحكومته2015

قراءة من رؤى سماحة المرجع الشيرازي دام ظله(السيد صادق الحسيني الشرازي دام ظله الوارف) 

خلق الله الإنسان مجبولاً على الاجتماع بين أفراد جنسه حيث متطلبات الإنسان اما ان تكون جسدية كالأكل والشرب والسكن واللباس او تكون متطلبات نفسية ضرورية كاحتياجه إلى العلم والأدب والفضيلة والاجتماع، وقد جعل الله سبحانه وتعالى حين خلق الخلق قوانين تحكمه، وهي اما ان تكون تشريعية او تكوينية.

 

قبسات من فكر سماحة المرجع الشيرازي دام ظله :

    لنعملْ بمعتقداتنا ونخالف أنفسنا

 

شبكة النبأ: عقيدة الإنسان هي صمام الأمام له من الانحراف، هذا هو الوصف الأقرب للعقيدة، أما النفس فهي مصدر المشكلات التي قد يتعرّض لها الإنسان في حياته الطويلة، لذلك غالباً ما يكون هناك صراع بين العقيدة والنفس، فإذا تغلّبت الأولى على الثانية وطوَّعتها، عاش الإنسان سعيداً مطمئناً في حياته، فضلاً عن ضمانة لمكانة حسنة في الدار الأخرى، لأن العقيدة تصبح هنا بمثابة للجام الذي يتحكّم بنفس الإنسان ويقودها كما يريد هو لا كما ترغب هي. 

المزید من اخترنالکم...

القائد السياسي وأفضلية الإصلاح الأساسي

رؤى من افكار الإمام الشيرازي قدس سره

 

هنالك أفضلية وأولويات في جميع الأعمال المادية والفكرية التي يقوم بها الانسان، فالهدف الأهم يكون على رأس القائمة، ويأتي بعده المهم، ثم الأقل أهمية وهكذا وصولا الى أدنى الأهداف، وأمر بديهي أن يتركّز اهتمام الانسان على انجاز الأهداف الأكثر أهمية في حياته، ولكن الاختلاف هنا يكمن في طبيعة عمل الانسان، حيث تختلف الاهداف من شخص الى آخر، بحسب الوظيفة التي يؤديها، وحجم المسؤولية، ودرجة ارتباطها بالذات والآخرين.

المزید من شذرات...

برامج للاجهزة الذكية